نبض نخلة: يوليو 2023

الاثنين، 31 يوليو 2023

هذه الحياة تحناج مني أن أبذل جهداً//الكاتبة إكرام التميمي

 هذه الحياة تحتاج مني أن أبذل جهدا مضاعفا. 

غدا الأمر صعبا علي، كيف لي مجاراة الجميع!؟

فكل الوجوه حولي تتلون ،بعضها ضاحك وآخر حزين . 

وهناك الباكي وهناك السعيد. 

كلهم يرتدون أقنعتهم. 

وأنا هناك أمضي بينهم أحمل أعباء أقنعتي على عاتقي. 

كي أتقن الدور الموكل إليّ. 

حاولت إرتداء أقنعتي، 

فشلت في كسر حاجز خوفي ورهبتي. 

فرحت أمضي بين الجميع أمحو خيباتهم. 

أمسح دموعهم اطبطب جراحهم . أسكن أناتهم.

ولا أحد التفت إلى ما يعتريني من خيبات. 

ولا إلى ما هزني من الداخل . 

وغرس مخالب الأحزان في صدري. 

 ولا زلت أبحث عن وجه يليق بي، 

فهل رأيتموه؟ 


الكاتبة

إكرام التميمي

31.8.2023



شيمة//الكاتب عبد الله دناور

 شيمة


لا يصلح العطّار ما )

(أفسده الدهر

وكلّ ما ضيّعته

هل قادر يأتي به العمر؟

إلا إذا أراده

 الذي له الأمر

فثق به دائما

هل أنت من

شيمتك الصبر؟

فاليأس من رحمته كفر

حاولت كم جهدت في

إغراء حلم رائع

وفي الجهاد يُقبَل العذر



الكاتبة 

عبدالله دناور 

31.8.2023



حرف من حجر//الكاتب مصطفى محمد كبار

 حرف من حجر


اضرب  

جمجمتي  بألف

حائط  

لأصحو  من  الثبات 

العتيق  المر

لأعلم  أني  أين  كنت

و متى  ولدت  

و كيف  متُ  مضرجاً بدم

الشبح

و لأي  زمن  وصلت 

بانكساري

فأمسك  بيدي  حينما  تشرب  

نبيذاً  مغشوش 

و تمضي في الضياع وحيدا  

مكسورا  إلى السراب

شتتني يا أيها الحرف

إلى حيث  لا  ينبت  قمحاً

كن  قاتلاً  مميزاً  عن

الأخرين

و ارميني  لحضن نجمة  تسكن 

ضباب الغيم 

و اسقطني  ثانيةً  لباطن 

الجحيم

حيث أتوجع أكثر

هناك

و إن شئت أن ترتاح أكثر  

من  همومك

افتح  صدري  بسكينٍ  حاد

لترى 

صورة الحياة الحقيقية

إن  أردت  ذلك

أو اخرج ْ

كل جروحي من أحشائي  

جملةً  واحدة

و هذا  الكبد الأسود  المشنوق 

بدمائه 

السايل في السقوط نحو

الهاوية

أو  اعصرني  مثل  الحجر

رملاً 

رماداً  

كحلاً  بعين  الشمس  

لتراها  أجمل

لتدرك  طريقة الوفاة  

كيف كان  بالمدى 

الشاحب

و لا تتردد أو تخاف على 

جسدي 

بألمه من مهارة  الذابح

الطاعن

أو  من سقوط رأسي 

مقطوعاً

بين حوافر الكافرين

فجسدي  قد  أصبح  يتقن

تماماً  

رقصة الضحية بوقت الوجع

و الهزيمة

فأنا  الآن  مثل  حجر  

القبور متجمد 

لا أشعر  بأي  شيء

و لم  أعد أملك الأحاسيس  

أو 

مشاعر مرهفة مثل الفراشة 

لأبكي بفراق الروح

فأنا دائماً ألملم  خيبتي  

من تحت ظل الموت  

القديم  

فأجسُ نبض  كل  متوفي غريب 

بطريقي

و أمضي برعشة النعش  نحو

الغياب

كي لا يخاف الميت  

مثلي  

من الوحدة الباردة بسفره

الراهب

و بكل حين تراني أقطع شريان 

الشبح العصبي 

من ثوب  الريح  الممزق

لآكمل  الطريق  إلى  حيث

ترقد  الروح  المتعبة 

بسلام

فأحياناً هناك أشياء كثيرة

بداخلي 

تنوح وجعاً و تصرخ  

آه   آه

فأغض  النظر  عنها  متعمداً

لا  لشيء  

كي لا أحمل ذنب الغريب 

المصدوم  

بصورة الموت المخيف

فالموت  تراه  دوماً  بأرواحنا

حاقدٌ و شرير

و الموت  ليس  حقٌ  علينا

دائماً

لنباركه بهزيمتنا  المدوية 

فهناك  رسائل  دونت  على

جدار  الزمن  

بلا  أسماء  تقول لنا

قبل موتك الذليل  اسجد 

للشيطان 

المتمكن  بلغز الإلتقاء  و

التشبيه

فوحده  يملك مفتايح

الحياة 

فامشي بالمقلوب يا أيها الغريب

بسيرتك القاسية 

مع القافلة الشقية بكل ركنٍ

و  زاوية 

من زوايا الحياة 

و بكل  طريقٍ  مكسور  

ابكي على خيبتك

كي 

لا تضحك عليك الأصنام

الغبية  إن شاهدوك 

و أنت  تزرع  وردةٍ  متحجرة  

بين أحرف  القصيدة 

لتحلم  بصباح  غدك  

الغائب

بعطر  نهارٍ  جميل

لتبتسم  قليلاً  قبل  الرحيل

بوجه  الموت

حينما  يرحل  الليل  بخيبته  

من  أرواحنا الساكرة

و إن دعاك  اليأس بهجرة

الأحلام

تذكر  بكل  يومٍ  

جديد  

كم  مرةٍ حلمت  لتعيش 

هناك  بالعدم

و كم من حلمً  دفنته بين جدران  

لياليك  المر  

قبل  أن  تكتب  وصيتك 

الأخيرة  

فإن  تذكرت َ  وجعك

الأخير

دون  اسمك  بحرف  

الحجر

بين  أسماء  المتوفين

القدامى 

و أشرد  طويلا  بفكرة القصيدة 

المعزولة


الكاتب 

مصطفى محمد كبار

31.8.2023



السبيل//الكاتب عبدالله دناور

 السبيل


في السبعينيات من القرن المنصرم لم تكن _ الإرتوازيات _ قد انتشرت في قريتنا تستخرج المياه الجوفية من أرضنا المباركة لتصبح الزراعة فيها مروية بعد أن كانت بعلية وفي هذه المرحلة انتعش المزارعون في قريتنا وازداد الإنتاج وتنوعت الخضار والمزروعات حتى أصبحت قريتنا سلة غذائية معتبرة بعد أن انقرضت كروم العنب ومعاصر الدبس

والزبيب..وقبلها كان الناس يذهبون إلى الأرض على ظهور الدواب وغالبا مشيا على الأقدام وكان هذا يجعلهم في تعب منهك وعطش شديد خصوصا في أيام الحصاد وقد احتاطوا لذلك بأن  حفروا على رأس كل أرض جبّا تملؤه مياه السماء في الشتاء يشرب منه الغادي والرائح أيام الصيف وكانت منتشرة على طول الطريق الواصل إلى أرضنا وكان الناس يفاضلون بينها من حيث برودة مائها أما عن ماء جبّنا فقد كانت باردة جدا وكنا نستغل برودتها فنضع في الدلو العنب والجبس والقثاء وننزله ليبقى إلى المساء لتصبح باردة ولذيذة أكثر..أما عن _ السبيل _ فهو كهف طبيعي في جرف صخري بقاع الوادي المسمى باسمه وكان سبيلا حقا يشرب منه الناس ويسقون الدواب ولم نكن نفوت فرصة فكلما مررنا به ننزل عن ظهر دوابنا ونسقيها ونشرب من مائه القراح وفي هذه الأيام الصيفية الحارة تذكرته وأنا عائد وقد اشتريت قطعة ثلج لنبل ريقنا في هذا السموم الذي ترسله لنا القبة الحرارية فكتبت هذه 

الأبيات


إذا يوما قصدت الحقل صيفا

وعطشانا    كثيرا    أو   قليلا


وتمشي  في  الهجير بغير ظل

وعدت  الظهر  تلتمس المقيلا


أوان  المرء   من   سير   ونار

ومن تعب  فقد  يمسي  قتيلا


فعرّج   إن  كواك  الحرّ   ظهرا

تجد ماء_ السبيل _ لكم سبيلا


تجد   قطر  الغيوم  أوت   إليه

ولن   تحتاج   في  يوم   دليلا


يجود على العطاش بكأس شهد

فجرعة    مائه    تروي   الغليلا


نعيش   الآن   في   لهف    لماء

وحتى  الغيم  لا  ينوي  الهطولا


فليت    الليل     يأتينا    سريعا

لعلّ   الماء    عذبا    أن   يسيلا


فصنبور    ويشخر    من    هواء

وعمره   لم   يكن  صوتا   جميلا


ألا   يا   ليت   قلبي عاش  دهرا

بقرب   المنهل   الصافي    نزيلا


لظلّ   العمر     مبتردا     معافى

بشحّ    الماء   قد   أمسى  عليلا


الكاتب 

عبدالله دناور 

31.7.2023 


    

الأحد، 30 يوليو 2023

على ناصية ذكرياتي//الكاتبة سمر الزياني

  على ناصية ذكرياتي

  عزفت شريط عمر 

   مضى،  

   تأبى أوتار قلبي 

   إلا أن تعزفگ

  لحن حنين أثيره 

   الفرح  .. 

   وتسرح أصابعي بنوتات 

   الحنين. 


الكاتبة

سمر الزياني 

30.7.2023



خلف أبجديتي//الكاتبة بسمة محمد نمر الصالحي

 خلف أبجديتي


خلف أبجديتي

مشاعر الجياشة

تطير كالفراشة

فوق أغصان قلبي 

بحرارة....

تدغدغه الاحسيس

ينشده الأمل

تروده أحجية المستقبل

والقمر بالسماء....

والصمت بكل ركن بتلك المنطقة

حتى العتمة تعم بالأجواء...

لايوجد إلا ضوء خافت من أطراف الباب

ونزعات الشوق وضياع ومتاهات الليل

يأتي ظل على حين غفلة

وصوت يضج على عتبة ذاك الباب

إلا طفلة صغيرة كالبدر تخرج

من ذلك الباب مبتسمة تركض

وتحضن قلبي بين ضلوعها الحنونة

تنسى الألم والمعاناة السنين

فعود الأمل من جديد إلى عالمي

وبنت شقية ....


الكاتبة 

بسمة محمد نمر الصالحي 

30.7.2023



خلف الأبواب المغلقة//الكاتبة إكرام التميمي

 خلف الأبواب المغلقة 


في تلك الليلة وخلف الأبواب المغلقة كانت تحاك الدسائس وتنشأ الضغائن . 

فالجميع مشغول بمن سيعتلي هذا الكرسي .. 


في زمن كثرت به الفتن ، وانتشر فيه الفساد واستشرى فيه البلاء . 

كل من الحاضرين لديه حجته المقنعة بأنه الأفضل الأجدر بالمنصب . 

وإلى أن يموت رأس الأفعى كما يطلقون عليه سيكون أحدهم خليفته . ويجب أن يكون بنفس الدهاء والخبث والقسوة . 


فهذا الجمع يحتاج لمن يكون آهلًا لهذا الكرسي . فكل ما كان قائم عليه الأمر من قبل  كان يتنافى مع الإنسانية .. أو هكذا كان البعض يزعم أمام خاصته ولكنه لا يجرؤ على التصريح بالأمر . 

فيلجأ إلى التدليس والمداهنة . 


احتدم النقاش .. واختلفت وجهات النظر .. ارتفعت الأصوات فيما بينهم . 

ثوان قليلة كان  الباب ينشق عن فرجة صغيرة ليدخل منها الضوء .. 

كل الوجوه اتجهت انظارها نحو الباب . 

تترقب الخبر . 

جاءنا البيان التالي : 

مات الرئيس .. ونعلن الحداد 3 أيام . 

ونحيطكم علما أن قد تم اختيار ابنه خلفا له .

نرجوا من الجميع إعلان الولاء التام . 



الكاتبة 

 إكرام التميمي

30.7.2023



منذ رحيله//الكاتبة سعيدة الريفي

 منذ رحيله اعتزلت الناس،وحيدة في غرفتي المظلمة، استسلمت للألام  تسلل شعاع  همس في أذني. 

لا تستسلم لظلامِ الأيامِ ،فهناك دائما بصيص ضوء ينتظرك في الباب لم يغلق قاومي حقيقي  الأحلام .



حبل الود//الكاتبة نهلة السمان

 حبل الود أبقيه على اتصال ولو بشعرة

لا تبقيه فتقع في  وحل الندامة والحسرة

ربما تغيرت الظروف أو الأحوال أو النظرة

بين الحب والكره تصرف أو كلمة أو نبرة

وبين الطبع والمكر أو الدهاء تقع الخديعة

وبين المنطق والتيه تحليل وتفسير وحكمة

لكل أمر أو شأن أو شخص أو شيء خاصة. 


الكاتبة

نهلة السمان

30.7.2023



لا مثيلا لأبي//الكاتبة نجاح الشرقاوي

 لا مثيلا لأبي 


مات أبي وانقطع حبل الوصال معه 

لقد كان حبلاً سميكاً ومتيناً

استخدمه فى كوخ عائلتنا 

لقد كان دائما هو الشخص 

الذي يربط العقد بيننا 

وقد شاهدته يفعل ذلك مرات لا تحصى 

لكنني لم أتمكن أبداً من تكرار مهاراته 

الآن مع إختفاء الحبل 

شعرت باحساس بالخسارة 

رحل الأمان والطمأنينة 

مجرد فقدان ولدي كل لحظه عذاب وقهر 

أتألم كالسقيم كطفل رضيع فطيم 

فراغ كبير مظلم

يا أبي 

أعيش دون قوة استمدها منك 

أعاني فى عالم بارد مقفر 

أرتمي خارج الفرح مشددة بملامح 

صورة يضمها السكات. 



الكاتبة

نجاح الشرقاوي

30.7.2023



إذا انخفض صوت القلم//الكاتب عبد الباسط الكاهلي

 إذا انخفض صوت القلم علا صوت الرصاص. 

فارفعوا صوت أقلامكم يرحمكم الله


كنت هناك، على هامش الوقت المتأخر عن الحضور

اردد معها وهى تنزف 

لن أكون حجر لايغرد 

ولن أكون هيكل إنسان متجرد 

سادوزن وتر الرباب 

وأغني لعطش الزمن اليباب

كأمطار الشتاء

أروي روحي نهر الظماء

لا تعجبي إن رأيتيني أرقص في العراء

 لاتعجبي إن سمعتيني أغني في الزمن الخطأ ،

كابتسامة جرح الكبرياء 

كغناء الأطفال فى بيت العزاء

وعدا أيتها الجميلة

إن الصمت لي خليل 

ولن أكون نعامة لاتطير 

سأرتدي جبة الدوريش جناحان 

أحلق حرا فى سماء زرقاء

والرؤيا مطلقة المدى 

كخيال الشعراء 

يركبون البحر مشياً على أقدام القصيدة 

ويسبحون فى البر يا لعمق الحقيقة 

أم درمان يا صديقة ,, يارفيقة 

بالأمس وبعد أن اجتياح قلاعك 

جند الأشرار 

بعد أن صمت أذنك خوفا ضرواة الإعصار 

سمعت صراخك يا خرطوم فى كل مدار

سمعت صوتك تردده الأحجار 

تعزفه نشيجا قافيتى وتنوح الأوتار 

سمعتة أنينا 

يخرج من فم الأزهار 

من ورق الأشجار 

من موج الأنهار 

من ضوء الأقمار 

من كل جدار

خرج صوتك ينادي 

ينادي يا للعار


الكاتب

عبد الباسط الكاهلي

30.7.2023



يا ملاذي//الكاتبة إكرام التميمي

 يا ملاذي

 

أين أنت مني؟ 

يا ملاذي. 

ها قد مر طيفك بخاطري. 

وغازل النجمات. 

ولملم حطام قلبي

واسكن الدمعات. 

أنت النسيم العابر. 

أنت ملاكي. 

من أين أتي بكلمات تليق 

بحضورك يا ملاذي. 

ماذا أقول لحظي العاثر. 

إذا ما مر يوما بدون رؤياك

أمي. 



الكاتبة 

إكرام التميمي

30.7.2023



اأستعيد براءتي//الكاتبة تهاني بركات

 أَأستعيد براءتي ؟


ها أنا قد أفلت يدي

و تركت للرياح 

الساري و السفن 

و عُدت لأستعيد براءتي

من براثن الأجداث و الكفن

طويت سنين العمر أكملها 

و بحثت في عينيك عن وطن

و تركت لك الأقلام كاملة 

فاكتبي كيف شئتِ عن الوهن

و استلي سيفك البتار من كبدي

فحمقٌ أن تبقيني بلا سكن

أطلقي العنان 

لخيول الليل قاطبة 

و حرري قميصي 

من الدم الكذب

لست قاتلك ،، أَتعلمي؟ 

أنا المُباع في الدنيا بلا ثمن

بعت الربيع و الأزهار للحَزن

صلبت التاريخ 

و القرطاس و القلم

و عُدت أبكيكِ  

فوق المآذن في المدن

فكيف أستعيد براءتي؟ 

و كل من حولي جَبُن

دعي عنكِ الملام و اسألي 

مَن أتى بالبئر 

و ألقاه في دمي؟ 

و كيف لعينيك 

أن تؤرق مخدعي؟ 

مَن بالوثاق قَيد معصمي؟

من أزهق الكلمات في فمي؟ 

و لتسألي. 

عن الطريق لأستعيد براءتي. 


الكاتبة 

تهاني بركات

30.7.2023



فراق الأحبة//الكاتبة خولة السليفانى

 فراق الأحبة 


شوقُ القلوبِ للأحبّةِ

فضحتهُ العيونُ دونَ اعترافِ


ليتها جحدت وعصتهُ

فارقني الحبيبُ دونَ إنصاف


بالأمسِ ادّعى الحبَّ

واليومَ مغادرٌ غيرُ مُواف


 شكت نياطُ القلبِ تمزّقاً

والحبيبُ لاهٍ عنّا مجاف


ألا لَيتَ شِعري أنظرهُ

فأَنظُمُ فيه الشَّعرَ بقَوافِ


علّهُ يداوي علّتي

جرحٌ عن العالمينَ خافِ


رحيلٌ دون أسبابٍ

ولكل أعراف الحبّ مُنافِ


تمكن الواشي مِناّ

فجازى العِشرةَ بإسفاف


وعانيتُ الحِمامَ عنوةً

كالمهاجر ِ بعيداً في المَنافي


تمنّيتُ منهُ نظرةً

فأُوارى بعدها في الأحقافِ



الكاتبة 

خولة السليڤاني

30.7.2023



منزلي القديم//الكاتبة نعيمة علي

 منزلي القديم 


ولعبتي الصغيرة 

وأيام جميلة باتت 

محفورة في الذاكرة 

كنا وكانت 

باتت ذكرايات

 تلوح كل حين وحين 

نشتاقها ولاترجع

 

الكاتبة 

 نعيمة علي

30.7.2023



حبال الوصل//الكاتب تركي أبراهيم حسن الدليمي

 حبال الوصل


حبال الوصل للحبيب تقطعت 

وأواصر المودة بيننا تباعدت 


وفي الفؤاد بقايا وبصيص نبض

والقلب خفاق والروح تلعلعت 


جار الزمان علينا ففرقنا! 

وجسور الشوق للقاء تضاءلت


جروح الدهر كل يوم تكبر !

وشغف الروح للأحبة تراجعت


يا ليت عشقي يكون عبرة! 

وحبال المودة بالحب تزايدت 


قف يا زمان الشؤم أفزعتنا! 

أدميت مقلتي والعيون تمزقت 


ونبض الوتين خفاق لبعدهم! 

وجراح الشوق والحرمان تفاقمت 


هل يكون للصبر حدود ونهاية!؟ 

وحبال الوصول للحبيب تواصلت. 



الكاتب 

 تركي إبراهيم حسن الدليمي.

7/30/ 2023‪



كم أهواك//الكاتبة إكرام التميمي

 كم أهواك 


كم أهواك يا زمنا 

كنا نلهو فيه ونلعب 

كنا نسابق الريح 

كنا نطير كالعصافير 

نلهو ونلهو ولا نتعب 

يا زمنا كانت فيه الطيبة 

والقلوب الصادقة لا تتعب 

وكانت الحياة جميلة 

لا صخب فيها ولا نصب 

كنا صغارًا نلهو ونمرح 

 سويا ولا نتعب .. 

كنا وكان الفرح 

يسكن قلوبنا 

والصدق فينا 

لا يغلب . 


الكاتبة

إكرام التميمي 

30.7.2023



كم أنت رائعة//الكاتبة نعيمة علي

 كم أنتِ رائعة 

ياأيام الطفولة 

أيام شقية 

كنا نلعب سويا 

نتسابق نضحك 

نجري كل أمانينا بسيطة 

مجرد انتظار الأصدقاء 

لمواصلة اللعب واللهو 

ونراقب المارة ونبتسم 

ونتقاسم شيء من الحلوة

 والمثلجات وعند غروب الشمس 

نعود للبيت في 

انتظار يوم جديد 

شمس جديدة

كي نلهو ونلعب 

تلك كاﻧت أمانينا


الكاتبة

نعيمة علي.

30.7.2023



هناك خيط رفيع//الكاتبة نعيمة علي

 هناك. خيط رفيع

 في حبل الوصال 

لاهو انقطع 

ولا هو عاد كما كان 

هذا الحبل خلفه 

فراشات الأمل

 تطير حوله 

وربما عصافير 

اجتمعت لتزقزق للحياة 

 فيا حبل الوصال 

تجاهل ماحصل

 لتنعم تلك الفراشات

 قرب أزهارك 

وترفرف العصافير 

وتلتقط الحب 

وتغني للحياة


الكاتبة 

 نعيمة علي.

30.7.2023



على صوت أنين قلبك//الكاتبة بسمة محمد نمر الصالحي

 على صوت أنين قلبك

سأعزف أنغامي 

وأرقص بشجن ترانيم 

أشجاني.

سأقف لحظات أعبر عن لحن 

أنسامي.

سأرقص روحك وعصافير 

حبك تناغم شرياني.

سأضمك كلما جن الشوق

احساسي.

سأرهق انبعث أحزاني

وأمضي على قارب حبك

فوق أدمع أمواجي .

سأغرق اليأس والغموض

وبين أحضان قثارتك أكون

سأستغل كل دقيقة وأمضي بطريق

عيونك الجريئة.

حتى تكون سجني وسجاني

وفي قلبك يكون عنواني.



الكاتب 

بسمة محمد نمر الصالحي.

30.7.2023



أبواب الفرج //الكاتبة نعيمة علي

 أبواب الفرج 


تكون خلف

 الأبواب المغلقة 

ينتظرها الكثير

  هناك أرزاق تساق  

من رب كريم 

يحب عبده الضعيف 

تترتب الأماني 

 خلف تلك الأبواب 

تنتظر معجزات

 من الله وفتح مبين  


الكاتبة 

 نعيمة علي

30.7.2023



في تلك الليلة//الكاتب محمد الرفيق

 في تلك الليلة نظر إلى سقف الغرفة المتعفن وظل يتأمل تلك الشرايين الصغيرة الملتفة حول عينيها لقد قرأ كل ما يجول في رأسها وهذا ليس غريبا ولكن الغريب

أنهما متشابهان لدرجة لا توصف! 

العثرات نفسها ،النتائج نفسها، العواقب نفسها، والضياع نفسه! 

يبقى متأملا في السقف دون أن يرف له جفن حتى احمرت عيناها 

لقد وجد فيها مفتاح الباب الذي يخرجه من المتاهة التي دخل بها وللقدر دور أنه كان نفسه هو الباب

يبدو أنه يقترب من نهاية اللاشيء


الكاتب

محمد الرقيق

30.7.2023


ماكان من عاداتنا//الكاتب الهادي عباس

 ما كان من عاداتنا

نقطع حبال الود

إذا الظلام اِشتد

ونكتم أنين أهاتنا

ونتنكر للّي فاتنا

ونواجهه بالصدّ

ما كان من عاداتنا


 الكاتب 

الهادي عباس

30.7.2023



حياة بلا موعد//الكاتبة نعيمة علي

 حياة بلا موعد 

اخترتها بل 

خلوة مع النفس 

دندنة قيثارة

 أو عود شجي 

تهون على الروح والقلب 

كل الصعاب...

 بت لا أبالي..... 

إلا لنفسي وهدوء سريرتي

 وذكرياتي الجميلة وكفى... 


الكاتبة 

 نعيمة علي

30.7.2023



ياساعي البريد//الكاتبة نعيمة علي

 ياساعي البريد 

اقرأ دفتري 

كل شيء دونته فيه

 إياك أن تهمل 

رسائلي هي للأحبة 

فهم ينتظرون 

فهي تعني لهم الكثير 

ما جر قلمي على الورق 

وماعطرته يداي حتى 

 أنفاس الروح والقلب  

تضع بصمتها ياساعي 

البريد لاتهمل رسائلي  


الكاتبة 

نعيمة علي

30.7.2023



حبل الوصال بيننا انقطع//الكاتبة هويدا سقار

 حبل الوصال بيننا انقطع 

كان حبلاً من الذل والوجع 

سداً عالياً من الحلم والآمال

سقط على أكتافنا واندفع 

نسجنا سوياً حبائل وهم 

وجنائن ورد من الدمع والعتم 

تخطينا مصاعب شتى 

ونسينا واقعنا حتى 

أسرفنا على أنفسنا 

تغاضينا وحسبنا أننا نقاوم 

لم نعلم أن ألمنا آكل من أجسادنا

فما أكتفى ولا أحس بالشبع

لعله كان يمثل وقلبي بكذبه انفجع

لو كان في دمائه ولو ذرة وفاء 

لكنت ماضية ومسافرة

معه في مركب العطاء 

راحلة معه لمواطن الولاء 

كنت أعطيته بلا منة بلا عناء 

لكنه استكان للغدر فهو الذي 

 ترعرع في حضن الجفاء 

هل استمر في الآسف والحزن 

أم أحمد الله أن هذا الحبل انقطع 

هل لحبال العشق نهاية وهل تقطع 

لازلت آراءه موصولاً معطراً مجدولاً

ولم أكف يوماً عن أملي بوصله 

لكن عقلي يقول كفى كفى هذا غباء 

ألم تتعلمي بعد أم أنك أدمنت الشقاء 

قلبك أشقاك ياليت دمه تحول إلى ماء 


الكاتبة 

هويدا سقار 

30/7/2023



السبت، 29 يوليو 2023

سيدتي يا ملكة قلبي//الكاتبة سعيدة الريفي

 سيدتي يا ملكة قلبي  


كيف أنت ؟ 

بهذه الكلمات أجعلها تضحك 

تعاتبني على تقصيري .......

كيف أخبرها أن ماتبقى من فتات قلبي سرقه غريب ورحل 

كيف أخبرها أنه 

ماتت بخاطري قصة..

وصار جفاء وقسوة

كيف أخبرها أن يوم تركتني 

اكتسبت مناعة ...وأصبحت متعجرفة .

أ ألوم نفسي...؟! أم ألومها 

أم ألوم من جعل جنتي تتصحر 

سيدتي يا ملكة قلبي 

أما آن الأوان أن تعودي 

فأنا مازلت كآخر مرة فطمتني 

لم أحبو........

لم أتعلم كيف أمشي .....

سيدتي أنا هاهنا منذ أن تركتني 

أبني قصورا من رمال الأمل في انتظار أن تأتي ....

أرسلت قبلاتها و بعض الدعوات

كوني بخير صغيرتي .......

ابتسمت في استهزاء وهل تعوضني بعض الدعوات ؟!

لا انتظري يا ملكة قلبي 

لك مني خبر سأرفع دعوة وستقفين أمام المحكمة لأخذ حقي

ضحكت هيا لا تمازحي؟!

متيقنة أني سأكسب الدعوة 

سأقول ياسيدي القاضي 

أنا ياسمينة تركت بدون رعاية فذبلت وتشوكت. 

بالله عليك ألم يطعموك وماء الورد سقوك. 

ياسيدي أريدها لي وحدي أريد أن تعلمني كيف أنطق أول حروفي كيف ألعب بدميتي.

أريدها أن تسهر معي في مرضي.

  أن تعيد لي الحياة التي سحبت مني. 

أريدها أن تمشط شعري. 

و أقبل راحتها عند عودتي من درسي. 

قالت كفى. 

 فقد جعلتني أبكي. 

 تعلمين أن الأمر لم يكن بيدي. 

 أسفة يا ملكة قلبي. 

هي مرارة الأيام صقلتني. 

والقسوة هيمنت على طبعي.

انصتي ولاتبكي. 

سأقول لك ما يسعدك  

ستبقين ملكة قلبي حبيبتي

 يا أمي 

وتاجا فوق رأسي 



الكاتبة 

سعيدة الريفي

29.7.2023



رسالة طفل في الميتم//الكاتبة إكرام التميمي


رسالة طفل في الميتم 

أمي 

ابن من أنا!  

أين أبي وإخوتي! 

اخبروني!؟ 

أين من ناديتها أمي!؟ 

من حملتني على أكتافها ولم تبالي بهمي!

ماتت أمي. 

أين طفولتي. 

إخوتي .. وبقايا أسرتي. 

بحثت عن يوم ميلادي. 

عن تاريح أجدادي. 

ابن من أنا! 

بحثت هناك عن غيمة أمطرت حزني. 

وذرفت الدمع على حاضري وأمسي 

ابن من أنا! 

ها هو اليتم يا أمي يملأني.

ولا زال الحزن يسكنني. 

ابن من أنا! 

ها هي الشمس في الطرقات تلفحني. 

والظلام  الحالك يحتضن وجعي ويأسرني. 

والخوف من المجهول يلهث خلفي ويرعبني. 

وسؤال في البال أطارده ويطاردني. 

ابن من أنا! 

منحتني الحياة أما انجبتني. 

وإخوة وشمس وطرقات أعرفها ولا تعرفني. 

وأنين آهات وحضن يضمني ويحضنني. 

أمي ماتت ومات الحب الذي كان ينعشني. 

نامي وقري عينا أمي. 

ما عدت يتيما فكل الأمهات أمي. 

ترشدني وتعلمني. 

أنا ابن الأيام. 

أنا يتيم دونك يا أمي 


الكاتبة

 إكرام التميمي

29.7.2023



نبع الحنان//الكاتب تركي إبراهيم حسن الدليمي

 

نبع الحنان 


الى أمي الغالية ..

أمي يامنبع الطيب يا نبع الحنان!

أمي يا جنة أحلامي يا كل الأمان 

حبك في دمي وفي الروح عالقا!

ورد جمائل حنانك لايقدر بالأثمان !!

تحت أقدامك أركع وأطلب رضاك 

فداك روحي يا ملاكا أنزله الرحمن 

قدسك ربي وأكرمك وبالحب علاك 

وأختصك الباري عزيزة برفعة المكان

 وجعلك منارا للخلق الرفيع مدرسة 

يبقى إسمك خالدا وللوفاء عنوان  

نبراس حنانك في كل القلوب مفخرة 

وعنفوان كبريائك مفعما مدى ألأزمان

أشتاق لحضنك الدافيء بالحب يلمنا 

يا روضة للورد حاوية لكل الألوان 

تبقين في قلبي وبين الحنايا والمقل 

وأدعو الله أن تكوني في عالي الجنان 

وفي الفردوس الأعلى يكون مسكنك 

وجنان الخلد يطوف عليها الولدان ...



الكاتب 

تركي إبراهيم حسن الدليمي 

 29/7/2023‪



عن أمي//الكاتبة خولة السليڤاني

 

عن أمي 


كمْ تباريتُ بهديّتكِ ملهمَتي


لأرى بسمتكِ التي كانت قِبلتي


فتلك العينين كانت جلاءً لكُربتي


أشتقتُ أن أرسمَ على يديكِ قُبلتي


ولأحضانك التي كانت جُلّ رغبتي


مع دعاءٍ قلبِي منكِ فتهدأ ثورتي


وأُفرغُ ما حَوَت من همومٍ جُعبتي


بعدكِ بدأتُ مع العذاب رحلتي 


كُنتِ بدعائكِ دوماً تنيرين عتمتي


وبرحيلكِ تلاشت السعادةُ وبسمتي


أشتاقُكِ وزيارةُ ثراكِ فيه صحوتي


وفي الإدبارِ تحرُقُ أشواقي مهجتي


صلاتي وتسبيحي لك فيهما دعوتي


يا مَن كنت على الأرض جنتي


تاهَت الأعيادُ بعدكِ فزادت لوعتي


عُذراً يا مَن حولي ويا أبناءَ جِلدتي


رحلت أمّي وبرحيلها أعلنتُ وحدتي 


فروحها باقيةٌ معي وهي مؤنستي


إلى أن يغادرَ قطارُ العمرِ محطّتي


للقاءٍ أبديٍّ دون فراقٍ وهي أمنيتي



الكاتبة 

خولة السليڤاني

29.7.2023



عروس القرآن//الشاعر حسين نصر الدين

 قَبَسَات ٌمن نورورحمة (اللههو مبعثُ الرحمة ِفي قلوبِ المُؤمنين) : عن سورة الرحمن (عروس ُ القُرآنِ).. ترتيبها في المصحف ِ الشريف السورة الخا...