نبض نخلة: ومازلت أعيش بداخلك//الكاتبة عواطف فرج

الخميس، 31 مارس 2022

ومازلت أعيش بداخلك//الكاتبة عواطف فرج

 ومازلت أعيش بداخلك، تتنفس هوى عشقي.

وإن كنت تظهر غير ذلك أمام الجميع ولكن..... عند اختلاءك بنفسك تندم على فراقي، لأني حبك الأول والأخير

تعيش دومًا على ذكرى أيام وليالٍ لا تُنسى

ولكن ربما يخبأ لنا القدر لقاء تتبدل فيه

الأحزان، ونسعد فيه بلقاء بعدما عز علينا الفراق.



الكاتبة 

 عواطف فرج

31.3.2022



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

المشي على حافة الوجع//الكاتبة أم ميسم

 المشي على حافة الوجع أتعرفُ كيفَ تسافرُ في مدارِ الروحِ...؟ كيفَ تشقُّ لكَ قنطرةً من بكاءٍ بين حواري القلب، ودهاليزه المعتمة المكتظة بالآهِ...