نبض نخلة: بُعْدٌ بَعيدْ//الكاتب عبيدة الكيالي

الثلاثاء، 29 نوفمبر 2022

بُعْدٌ بَعيدْ//الكاتب عبيدة الكيالي

  بُعْدٌ بَعيدْ 


دُرُوْبِيْ إلَيْكُمْ ضَاقَ بُعـْدَاً بِهَاْ البُعـْدُ

كَأَنَّ بِهَاْ الخَطـْوَاتِ تَعـْدُوْ وَ لَاْ تَعـْدُوْ!!


إذَاْ قُلْتُ:كَادَتْ-أَوْ دَنَتْ-زَادَ بُعـْدُهَاْ

وَ طَالَتْ مَسَافَاتِيْ وَ زَادَ بِيَ الجَهْدُ


كَـ حَرْفٍ عَلَىٰ البَحـْرِ الطَوِيْلِ شِرَاعُهُ

يُجَدِّف مَوْجَاً تَاهَ عَنْ جَزْرِهِ المَدُّ


بِهِ اِمْتَدَّ سَطـْرُ البَيْنِ حَتَّىٰ تَمَدَّدَتْ

عَلَىٰ لَحـْنِهِ آهٌ بِهَاْ شَوْقُهُ يَبْدُوْ


وَ فِيْهِ خَرِيْرُ الحِبْرِ خَرَّ مُضَرَّجَاً 

بِـ قَافِيَةٍ نَزْفُ الحَنِيْنِ لَهَاْ وِرْدُ


تَرَاهُ عَلَىٰ الصَفْحَاتِ يَخْطُوْ مُكَبَّلاً

بِـ وَعْثَاءِ آمَالٍ بِهَاْ اليَأْسُ يَشْتَدُّ


بَعِيْدٌ!!ٌخُطَاْ الأَيَّامِ تَبْتَزُّ عُمْرَهُ

وَ عَدُّ سِنِيْنِ الصَبْرِ أَنـْهَكَهَاْ العَدُّ



الكاتب 

عُبيدة الكيالي

30.11.2022



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

المشي على حافة الوجع//الكاتبة أم ميسم

 المشي على حافة الوجع أتعرفُ كيفَ تسافرُ في مدارِ الروحِ...؟ كيفَ تشقُّ لكَ قنطرةً من بكاءٍ بين حواري القلب، ودهاليزه المعتمة المكتظة بالآهِ...